Arabpsynet

Revues   / مجلات /  Journals

شبكة العلوم النفسية العربية

 

 

الثقافـة النفسيـة المتخصصــة

تصدر عن مركز الدراسات النفسية و النفسية-الجسدية

العدد التاسع و العشرون و الثلاثون – المجلد الثامن – 1997  (عدد مزدوج)

www.psyinterdisc.com 

 

q       فهرس الموضوعات /  CONTENTS / SOMMAIRE 

 

q      قضية حيوية : الثقافة العربية و التحديات / علي عقلة عرسان

q      علم النفس حول العالم : من الأكثر ذكاء، المرأة أم الرجل؟/ موزة المالكي

q      مؤتمر الشباب و الصحّة النفسية

q      مقابلة العدد : لقاء مع بيرت هيللنجر صاحب فكرة العلاج الأسري المنظومي / ترجمة سامر رضوان

q      العلاج النفسي العائلي : عصبة الأسرة عرض لمبادئ العلاج الأسري المنظومي / سيمون – ريتسر – ترجمة د.سامر رضوان

q      اختبار العدد : اختبار قلق الانزعاج للمدمنين على الكحول و المخدرات و المؤثرات العقلية/ فيصل الزراد

q      علم النفس التربوي : الرعاية النفسية التربوية في الحقل الميداني نموذج حالة سليمة / أنور الجراية

q      العلاج الدوائي : نحو خطة قومية لترشيد استهلاك الأدوية النفسية / محمد احمد النابلسي

q      الطب النفسي : ظاهرة الانتحار في تونس / ع. جوة، و . سلامي، أ. الجراية

q      البرمجة العصبية اللسانية [ب. ع. ل.] هل هي سلاح العجائب أم خدعة نفسية؟ / فينياريسكي – ترجمة د. سامر رضوان

q      سيكولوجيا الشدائد :  الظواهر النفسية والاجتماعية لمرضى الحروق / محمد مهيدات و توفيق شعبان

q      تقارير الطب النفسي : الأحياء المائية و الأدوية النفسية/ لطفي الشربيني

q      الندوات و المؤتمرات / موسون- دملج

§         وبائية انتشار الأمراض النفسية في تقرير لمنظمة الصحة العالمية

§         نسبة الإصابة بالاكتئاب و علاقتها بضغوطات الحرب اللبنانية

 

q      مكتبة الثقافة النفسية :

§         أصول الفحص النفسي و مبادئه / د. م. أحمد النابلسي [المكتب العلمي للنشر – الإسكندرية]

§         موسوعة التربية الخاصة / عادل عز الدين الأشول [مكتبة الأنجلو المصرية]

§         عدوانية أقل / جولد شتاين و روزينبوم [دار النهضة العربية]

§         ابن الجزار و مدرسة القيروان / سليم عمار [جامعة ابن الجزار]

 

q     ملف العدد : علم النفس للجميع / مجموعة من المؤلفين

 

q       ملخصات  /  SUMMARY / RESUMES 

 

q     قضية حيوية : الثقافة العربية و التحديات / علي عقلة عرسان

q     علم النفس حول العالم : من الأكثر ذكاء، المرأة أم الرجل؟/ موزة المالكي

q     مؤتمر الشباب و الصحّة النفسية

q     مقابلة العدد : لقاء مع بيرت هيللنجر صاحب فكرة العلاج الأسري المنظومي / ترجمة سامر رضوان

q     العلاج النفسي العائلي : عصبة الأسرة عرض لمبادئ العلاج الأسري المنظومي / سيمون – ريتسر – ترجمة د.سامر رضوان

§         ملخص : لم يحظ معالج نفسي في السنوات الأخيرة في محيط الناطقين بالألمانية في عمله باهتمام كبير مثلما حظى بيرت هيللنجر. و على الرغم من أنه هو نفسه لا يعمل مع الأسرة، فإنه كان محط اهتمام المعالجين الأسريين بشكل خاص و أثار الخلافات و الخصومات حوله. فقد حدث تجاهه استقطاب إلى "أتباع متحميسن" و "خصوم أشداء".

ومن الطبيعي أن يعوق هذا الاستقطاب المناقشة الموضوعية و العادلة، لأن المرض معرض باستمرار لخطر أن يحسب في صف أحد هذيذ "الحزبين". و مع ذلك نريد أن نحاول، إذ أن ظاهرة هيللنجر في رأينا و نحن لا نقصده بالذات كشخص، و إنما نقصد منهجه و ردود أفعال المعالجين و الزملاء ذات أهمية كبيرة و دلالة خاصة بالنسبة لحقل العلاج النفسي.

رجوع إلى الفهرس

 

q     اختبار العدد : اختبار قلق الانزعاج للمدمنين على الكحول و المخدرات و المؤثرات العقلية/ فيصل الزراد

q     علم النفس التربوي : الرعاية النفسية التربوية في الحقل الميداني نموذج حالة سليمة / أنور الجراية

§         ملخص :  نقدم هنا أحد النماذج من صعوبات التلميذ المراهق أثناء تعرضه للمرض النفسي و الأزمات النفسية و ذلك منذ بداية عملنا في حقل الرعاية النفسية التربوية للتلاميذ وهو عمل متكامل و مندمج بين الأسرة الصحية و الأسرة التربوية على منوال النماذج الفرنسية و منها تجربة CMPP.

وبعجالة نشير إلى قضية تلميذة كانت قد تعرضت إلى أزمات نفسية قلقية و تشنجية حادة كانت توشك بها على الانقطاع الدراسي سيما و أن العلاج النفسي الكلاسيكي لم يكن مجديا و لا كافيا و بفضل العمل المتكامل و المكثف بين الأسرتين الصحية و التربوية، تم  تدارك و مواصلة دراستها بعد إبعادها عن الوسط الأسري المضطرب و إدماجها بمبيت بالنسبة لبقية السنة الدراسية, و تكلل مجهوداتها بالنجاح الباهر إذ كانت طليعة الناجحين بصفها, و ساعدها فريقنا على الانصهار المجتمعي, وهي الآن موظفة و زوجة و أم.

رجوع إلى الفهرس

 

q     العلاج الدوائي : نحو خطة قومية لترشيد استهلاك الأدوية النفسية / محمد احمد النابلسي

§         مقدمة :  إن الهدر الناجم عن سوء استهلاك الأدوية هو من الأزمات المطروحة للنقاش سواء على صعيد الدول المتقدمة أم على صعيد الدول النامية و إذا كان من الضروري الاستنارة بتجارب الآخرين حول هذا الموضوع فلابد لنا من التنبيه إلى الأخطار و الخسائر الكبيرة التي نجمت عن اعتماد بعض الدول النامية للحلول المنتجة من أجل الحد من الهدر الدوائي في دول متقدمة, كما نجد من الضروري التحذير من نسخ القوانين الدوائية, كأن تسمح إحدى الدول النامية بإدخال دواء جديد لمجرد كونه منتجا أو مقبولا للاستخدام في إحدى الدول المتقدمة, خصوصا عندما يفتقد هذا النسخ للمتابعة, إذ قد تسحب الدولة المتقدمة سماحا باستخدام الدواء في حين تبقى الدولة النامية على استخدامه.

إن الهدر الحاصل على صعيد عربي في استهلاك الأدوية النفسية يدفعنا إلى مناقشة هذا الموضوع على طريق تحديد خطة قومية لترشيد هذا الاستهلاك.

رجوع إلى الفهرس

 

q     الطب النفسي : ظاهرة الانتحار في تونس / ع. جوة، و . سلامي، أ. الجراية

§         ملخص : تتطرق هذه الدراسة إلى مجمل البحوث التونسية حول الانتحار منذ الاستقلال.

و تبين هذه الدراسات نسبا للانتحار تفوق ما هي عليه في أغلب البلاد العربية الأخرى. و هي تقترب من نسب هذا السلوك في بعض البلدان الأوروبية.

أما في ما يخص توزيع نسبة الانتحار حسب الجنس، فلقد انقلبت لكي تصبح منذ السبعينيات أكثر لدى النساء مما هي عليه لدى الرجال. و لقد أكدت هذه البحوث على تأثير العوامل الاجتماعية على ظاهرة الانتحار بصفة جلية، و على الشباب كأوائل المعنيين بأمر هذا السلوك.

وقد حاولنا في هذه الدراسة فهم خفايا هذا التصرف من خلال رؤيتين مختلفتين : القراءة الاجتماعية من ناحية، و القراءة التركيبية للشخصية من جهة ثانية، كعاملين مهيئين لظهور هذا السلوك. و نحن لا نستبعد إمكانية تطور الشخصية للتأقلم مع المتطلبات الاجتماعية، لعل في تطورها هذا احتماء و وقاية من مثل هذا السلوك و خصوصا من الحالة النفسية الاجتماعية المسببة له.

        Résumé : Cette étude représente une mise au point des travaux tunisiens sur ce sujet, depuis l’indépendance et jusqu’à ce jour. Ces travaux montrent une incidence du suicide supérieure a celle des autres pays arabes, se rapprochant de celle de certains pays européens. Une inversion des proportions selon le sexe s’est opérée depuis les années soixante dix, ainsi le suicide touche maintenant plus la femme que l’homme, souvent, il est en rapport avec le sexe au sens large du terme.

         Ces études ont montré l’influence des facteurs sociaux sur le suicide ainsi que la forte incidence de cette conduite chez les jeunes.

        Nous avons essayé de comprendre cette conduite a travers l’influence des facteurs sociaux sur l’identité et la structuration de la personnalité.

         Il semble que la personnalité évolue et s’adapte aux nouvelles conditions. Cette évolution pourrait abaisser la fréquence de cette conduite. Si elle permet de résoudre les difficultés psycho-sociales, sous-jacentes.

        SUMMARY: This is a focus upon tunisian studies, about suicidal behaviour, for tunisian population since Tunisia got independent (i.e. since 1956). All these studies showed that the rate of incidence, for suicidal behaviour, in Tunisia is the highest one of all Arabic Countries rates ; it is draw nearing European Contries Numbers. Its sex-ratio number get reversed, when compared with sex-ratio number of 1970-1980. So suicidal behaviour occurs, more frequently within female patients than within male subjects. In a way it is correlated with sex ratio.

      These studies also showed social factors influence, upon suicid, especially the high rate of such suicidal behaviour, within young population.

        We tried an understanding view, through studying the influence of social factors, upon identity and personality structure.

        It seems to us, that personality is moving in order to adapt it self to new social conditions. Such an evolution, may be decreasing, suicidal behaviour rate of frequency, provided underlying psycho-social imopaiments get solved.

رجوع إلى الفهرس

 

q       البرمجة العصبية اللسانية [ب. ع. ل.] هل هي سلاح العجائب أم خدعة نفسية؟ / فينياريسكي – ترجمة د. سامر رضوان

q     سيكولوجيا الشدائد :  الظواهر النفسية والاجتماعية لمرضى الحروق / محمد مهيدات و توفيق شعبان

§         مقدمة : تعتبر إصابات الحروق من الحوادث المرعبة التي يتعرض لها الإنسان، و بعد الحرب العالمية الثانية بدأت المجتمعات تدرج الخلفية السلبية التي تحدثها هذه الإصابات، على الناحية الجسدية و النفسية و الاجتماعية و الاقتصادية، فبدأت بإنشاء مراكز متخصصة لعلاج إصابات الحروق و الوقاية من مضاعفاتها.

وتختلف نسبة حوادث الحروق بين بلد و آخر بسبب عوامل كثيرة، و الأردن يعاني من هذه الإصابات بنسبة عالية مما دعا الجهات المختصة أن تتنبأ حجم هذه المشكلة، فقامت بتأسيس وحدات خاصة لمعالجة إصابات الحروق في مستشفيات مختلفة, و تحتوي وحدات معالجة إصابات الحروق على أجهزة طبية حديثة لمراقبة الحالة الصحية للمصاب، كما أنها معزولة طبيا عن باقي الأقسام حيث تخضع لإجراءات تعقيم خاصة بالإضافة إلى أن نظام زيارة المصابين يكون من خلال نوافذ زجاجية تطل على المصابين و تتم محادثتهم عن طريق الهاتف.

ويتكون الفرق العلاجي من طبيب جراحة تجميل، و طبيب اختصاصي نفسي، و اختصاص علم النفس إكلينيكي، و باحث اجتماعي، و طاقم من الممرضين، و المعالج الفيزيائي و اختصاصي التغذية و غير ذلك…

رجوع إلى الفهرس

 

q     تقارير الطب النفسي : الأحياء المائية و الأدوية النفسية/ لطفي الشربيني

q     الندوات و المؤتمرات / موسون- دملج

§         وبائية انتشار الأمراض النفسية في تقرير لمنظمة الصحة العالمية

§         نسبة الإصابة بالاكتئاب و علاقتها بضغوطات الحرب اللبنانية

 

q     مكتبة الثقافة النفسية :

§         أصول الفحص النفسي و مبادئه / د. م. أحمد النابلسي [المكتب العلمي للنشر – الإسكندرية]

§         موسوعة التربية الخاصة / عادل عز الدين الأشول [مكتبة الأنجلو المصرية]

§         عدوانية أقل / جولد شتاين و روزينبوم [دار النهضة العربية]

§         ابن الجزار و مدرسة القيروان / سليم عمار [جامعة ابن الجزار]

 

q     ملف العدد : علم النفس للجميع / مجموعة من المؤلفين

 

Arabpsynet

Revues   / مجلات /  Journals

شبكة العلوم النفسية العربية

 

Copyright ©2003  WebPsySoft ArabCompany, Arabpsynet. (All Rights Reserved)