Arabpsynet

Text of Or Mailing

شبكة العلوم النفسية العربية

.

Add your Mailing / أضــف بريدك / Ajouter votre courriel

   Add your Mailing / أضــف بريدك / Ajouter votre courriel 

Text of Arabpsynet Mailing List

.

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: صلاح الدين العباسي
الاختصــاص : Speciality : علم النفس
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : السلام عليمكم:/ إخواني اهل العلم والمعرفة، لنتفادى الغلو في الحديث ونشغل أنفسنا بالحق وإلا شغلتنا بالباطل، لا ضرر ولا ضرار في تبادل العلم والمعرفة، ولا وجود لا لمعركة ولا لتسول علمي، فالشغف العلمي محمود ونحن من بلاد الغربة فرنسا على أتم الاستعداد لمد العون لأي كان مادام الهدف هو نشر العلم./ صلاح الدين العباسي/ علم النفس/ فرنسا/ /salah_eddine_abbassi@yahoo.fr /www.abbassi-criminologie.com
التـاريـــخ : Date : 26/04/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: أ‌. د. عبدالستار ابراهيم
الاختصــاص : Speciality : علم النفس
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : إضاءات و إيضاحات / الزميل الفاضل الكتور رئيس الشبكة/ الزملاء الكرام: / يبدو أن موضوع التسول المعرفي بدأ يأخذ مسارا غير متوقع وبدأ يتحول تدريجيا إلى استقطاب بين مؤيد ومعارض وفي أحيان أخرى بدأ يأخذ نبرة دينية لا أعتقد انها كانت واردة من قريب أو بعيد عند طرح هذه القضية. في حدود علمي و كمشارك بنعليق سابق عن هذا الموضوع أن الهدف من طرحه لم يكن لهذا الغرض أو ذاك، ولم يكن نابعا عن رغبة بغلق أبواب التعاون العلمي بين المشاركين في هذه الشبكة. كل ما هنالك أنه كان رأيا موجها من احد الزملاء الأفاضل بلفت فيه نظرنا إلي التزايد في التماسات طلب مساعدات علي شبكات النت بما فيها شبكة العلوم النفسية المعروفة بسمعتها الطيبة ورصانتها العلمية. . و كان من رأي كاتب هذه السطور و لازال أن هناك بالفعل غلو وتزايد في هذه الظاهرة وأنها بدأت تشيع بشكل واضح ومن باب كرم المشرفين على هذه الشبكات لدرجة تبادل بعض كتب من غير أصحابها و بحوث ومقاييس نفسية من غير علم أصحابها أيضا وبدون تقنين و بدون علم بطبيعة ألأشخاص الذين يرسلونها؟ أو يتبادلونها؟ و لأي غرض يطلبونها؟ وماذا سيفعلون بها بعد الحصول عليها؟ ومن ثم أدلوت بدلوي بعبارات قصيرة، و ذكرت أن هناك شبهة ممارسات لاتتفق مع المواثيق الخلقية للنشر والتبادل لا من وجهة نظر علم النفس فحسب بل أيضا من وجهة نظر المواثيق الخلقية المرتبطة بممارسة الطب النفسي على وجه العموم. و سواء كنت على حق او على تعجل بربط هذا الموضوع بالجانب الأخلاقي في الممارسة، فإنني أعتقد أن هذا الملف جدير بتبادل المزيد من وجهات النظر و لكن في إطار أعم وليكن متعلقا بأخطاء في ممارساتنا المهنية وعلى شبكات النت. / إن من الصالح تماما أن نتبادل الرأي في بعض الممارسات الخاطئة، لا بهدف التخلي عن مسئولياتنا العلمية تجاه طلاب البحث العلمي و الخدمة النفسية. و لا أذكر من جانبي أنني تجاهلت رسالة أو التماسا من أي طالب أو زميل في الشرق أو الغرب، خاصة عندما توجه لي بشكل مباشر و أستتنتج منها جدية في الطلب وأن صاحبها بالفعل يتابع و يبحث عن نصيحة أو مقال أو وجهة نظر ستساعده على المزيد من الاستيضاح و التدقيق. كما لا أعتقد انني سمعت عن زميل من المهنة ولا من أعضاء هذه الشبكة أو غيرها بخل أو يبخل بوقته وجهده في تقديم العون و مد يد المساعدة طلبت أم لم تطلب. / استمرار فتح هذا الملف سيساعد من وجهة نظري على شحذ بصيرتنا و تعرفنا على بعض الممارسات الخاطئة كبداية لفتح باب البحث العلمي على مصراعيه و فقا لمبادئ الشفافية والمصداقية التي يجب أن نتسلح بها في مواجهة تيارات عالمية لا مكان فيها إلا لمن يثبت نفسه في ممارسة الجهد المطلوب لتحقيق ما تتطلبه علومنا من جدية و بذل للجهد. و قد أشرت في تعليقي المختصر لبعض النماذج من الممارسات التي اعتقد في خطاها، وأثق ان الاستمرار في فتح هذا الملف سيعطى بقية الزملاء الأفاضل اعضاء الشبكة للمساهمة بالمزيد من هذه الأمثلة. وهو تقليد متبع في المجتمعات الغربية التي قطعت المزيد من التقدم و المصداقية في البحث العلمي تاليفا و تخطيطا، دون ان تتهم أحدا أو يتهمها أحد بسوء الظن. / جانب آخر: يتعلق ولو من بعد بهذا الموضوع و يتعلق بخرق حقوق الملكية الفكرية و كل مايتضمنه هذا الجانب من ممارسات تأتي من جميع الجهات رسمية أو غير رسمية وسواء من المؤلفين من زملاء المهنة او الصحفيين أو الناشرين فهو جانب جدير ايضا بالمناقشة بالمزيد من الشفافية ودون توجيه أصابع الاتهام أو تعريض لأحد أو لبلد عربي بعينه، لأن هدفنا من ذلك في النهاية هو خلق منا خ إبداعي و علمي يحقق لأوطاننا العربية رغبتها في الازدهار و النمو و الحفاظ على حقوق أبنائها من الطلاب و العلماء و أهل الإبداع في مناخ آمن يأخذ صاحب كل ذي حق حقه لا أكثر و لا أقل، ويجعل من حبنا لهذا الوطن له مبرره و يغذيه. بعبارة أخري اعتقد أن بعض الضبط مطلوب على ما ينشر، وعلى ما يلتمس ويطلب على الشبكات ، لا لأننا نرفض مد يد العون، ولكن لأن بعض جوانب طلبات المشاركين تمس حقوق النشر لأصحاب الأعمال التي يتم تبادلها. فضلا عن ان هذه الالتماسات لا تتعلق ببعض خدمات البحث العلمي فحسب (كالمقاييس النفسية مثلا) بل و تمتد لتقديم نصائح طبية ونفسية تحتاج للتدقيق وتحمل المسئولية./ أما كيف يتحقق هذا الضبط، فإنه موضوع جدير أيضا بالتدارس ربما قد يجد المشرفون على هذه الشبكات أن من الأفضل ان يقدم كل ملتمس للخدمة خاصة في ألامورالعلمية ما يدل على أنه من أصحاب التخصص أو على الأقل أن بكون التماسه مرفقا بخطاب من المشرف. وهذا ما أفعله شخصيا عندما يطلب مني أصحاب بعض هذه البحوث في الماجيستير أو الدكتوراه أن أقيم خطة بحث أو مقياس معين؛ إذ أشترط أن يكون هذا الالتماس مرفقا به مايدل على موافقة المشرف على الإلتماس المقدم من الطالب. / زملائي الأفاضل اقول لكم المعركة هي ليست بيننا ، إنها معركة قيم نتشارك في إيماننا بها جميعا، و لكننا نتخبط في طريق تحقيقها: معركةأعتقد تمام الإعتقاد بأننا لو خضناها بالتعاون والشفافية المطلوبة ستعم فائدتها علينا وعلى طلابنا إن لم يكن في جيلنا هذا فللأجيال القادمة. / والسلام على الجميع./ أ‌. د. عبدالستار ابراهيم/ القاهرة - مصر/
التـاريـــخ : Date : 26/04/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: د. عبدالكريم بلحاج
الاختصــاص : Speciality : أستاذ علم النفس
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : الزمـلاء الأفاضـــل في شبكة العلوم النفسية العربية الأخ الفاضل رئيس الشبكة تحية طيبة / حتى لا نخطأ في التعاطي مع المشكل الذي أثرته في بداية هذا النقاش، كنت أتوقع أن ترد بعض الأفكار والاقتراحات لتطوير أساليب العمل التي يمكن ترسيخها لدى من هم في حاجة إليها سواء بغرض البحث أو إنجاز عمل علمي، وخاصة من خلال الشبكة التي تشكل إطارا مؤهلا لتحقيقها. ومن المؤسف أن بعض الردود التي أحترم أصحابها، أرادت تحوير الموضوع واختزاله في فعل المساعدة ومن ثم التعبير عن نوع من الإيثار تجاه من هم في الحاجة إلى طلب العلم، بحيث يظهر أن الغاية تم تصريفها في سياق غير السياق الذي طُرحت ووُضعت فيه. وللتذكير فإن مثل هذا المشكل ليس محصورا هنا، بقدر ما أنه يعكس واقعا تنتجه جامعاتنا، ولا نخجل من قولها، إذ أن السكوت أو التغاضي عنها عملا بمنطق "كم حاجة قضيناها بتركها" هو الضرر بعينه، كذلك أن المسألة لا تقف عند أشخاص بقدر ما تتعلق بممارسات. ويتساءل المرء حول ما إذا كان بالفعل أصحاب مثل هذه الردود يطلعون على هذا النوع من الرسائل المتداولة في بريد مراسلات الشبكة والتي تبقى هي المقصودة بالدرجة الأولى، كما أني لا أريد أن أسوق نماذج منها حتى لا يكون هناك إحراج لأي أحد. وأشكر الزميل الأستاذ عبدالستار إبراهيم الذي شاطرني الرأي في كسر الصمت المطبق قصدا أو عن غير قصد حول مثل هذه الممارسات الطفيلية وأخرى لاتقل أهمية في الإزعاج، بحيث لم يرد مثلي أن تأخذ الأمور مسارا غير ذلك الذي وردت فيه مداخلاتنا، من خلال تفضله بتقديم إيضاحات قيمة في صلب الموضوع. إن الغرض كان في معرفة مدى استعدادنا لتصحيح بعض الانحرافات وسوء فهم لطرق الاشتغال بالبحث ونشاط الإنتاج العلمي الذي نهدف جميعا إلى تطويره وإحلاله مكانة محترمة تُشرف مجتمعاتنا. وحتى لا نعطي للموضوع أكثر مما يستحق أو نجعله مادة لاستعراض آراء بنكهة ذاتية على حساب الموضوعية والجدية التي يتطلبها الموقف، فلماذا لا نكون إيجابيين وبنائين ومن ثم نجتهد في طرح أرضية تؤسس لممارسات سليمة، ولمالا أن تكون منطلقا لوضع "ميثـــــاق" نرجع إليه جميعا في سلوكاتنا وتعاملاتنا وتعاوننا وعملنا، هذا إذا كنا فعلا نتقاسم نفس القيم ونطمح إلى تطوير المعرفة السيكولوجية بحثا وممارسة وثقافة، وهو المشروع الذي يمكن أن تكون الشبكة إطارا لاحتضانه وقاطرة لنقله ونشره بيننا كأشخاص وكمؤسسات. مع تحياتي / / د. عبدالكريم بلحاج أستاذ علم النفس / جامعة الرباط- المغرب / abdelkrimbelhaj@yahoo.fr
التـاريـــخ : Date : 26/04/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: أ.د. مصطفى عشوي
الاختصــاص : Speciality : علم النفس
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : بسم الله الرحمن الرحيم / الإخوة والأخوات المشاركين في شبكة العلوم النفسية العربية / الأخ الفاضل رئيس شبكة العلوم النفسيه العربيه / / الســـــلام عليكــــــم ورحمــــة اللــــه وبركاتــــه / أعلمكم أنني بصدد اجراء دراسة عن: / " أنماط القيادة لدى الذكور والإناث في مواقع القيادة" في مختلف المؤسسات في البلدان العربية / أدعو الباحثين العرب الراغبين في المشاركة في هذا البحث الميداني أن يتصلوا بي لأرسل لهم استبانة البحث وشروطه، آملا أن تعزز مثل هذه البحوث الميدانية انتشار البحث النفسي المقارن في البلدان العربية والاستفادة منها عمليا في التوظيف والتدريب والترقية وغير ذلك من مجالات إدارة وتنمية الموارد البشرية في المؤسسات / تقبلوا وافر التحية والتقدير / أ.د. مصطفى عشوي/ /Pr. mustafa ACHOUI /mustafait@hotmail.com أستاذ علم النفس والإدارة/ جامعة الملك فهد للبترول والمعادن/ السعودية/
التـاريـــخ : Date : 24/04/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: د. الغالي أحرشاو
الاختصــاص : Speciality : علم النفس
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : الزمـلاء الأفاضـــل الأطبــاء و أساتــذة علـــم النفــس / الزميل الفاضل رئيس شبكة العلوم النفسية العربية/ السلام عليكم ورحمة الله/ صحيح أن بعض مظاهر طلب المساعدة العلمية في الميدان السيكولوجي أصبحت تطفو على/ السطح لتعرف عندنا في العالم العربي براعة في التحايل ودهاء في الأسلوب وتضخما في الحجم وارتفاعا في الوتيرة. وصحيح أيضا أن "شبكة العلوم النفسية العربية" قد شكلت، بحسن نية ولأغراض نبيلة، الوسيط الأمين الذي يساهم في خدمة البحث السيكولوجي بمفهومه العربي من خلال احتضان وتشجيع كل المبادرات العلمية التي تستهدف إغناء هذه الخدمة عبر التواصل العلمي. لكن الصحيح قبل هذا وذاك هو أن الهواجس والمقاصد التي تغذي وتحرك تلك المبادرات ليست هي نفسها. فجزء منها تمليه بعض الظروف الموضوعية الطارئة التي تحل بهذا البلد العربي أو ذاك نتيجة الحرب والحصار (العراق وفلسطين مثلا)، حيث يتم تخريب أغلب البنيات والمؤسسات والهياكل بما في ذلك تلك التي تهم البحث العلمي. وهنا لا أرى شخصيا أي مبرر واقعي للحيلولة دون تقديم السند المعرفي والمساعدة العلمية لكل من يرغب في ذلك دون أي وسم بالتسول المعرفي أو غيره من النعوت. وفي المقابل نجد جزءا من تلك المبادرات يحكمه منطق الارتزاق العلمي الموسوم بالتحايل أحيانا والقرصنة أحيانا أخرى. وهو منطق يؤشر على دناءة أصحابه ودونيتهم العلمية والأخلاقية. / لهذا فلكي لا تكون معالجتنا لهذه الظاهرة معالجة سطحية تغذيها انطباعات حدسية وتأويلات ذاتية، يستحسن بنا فحصها وتأملها من جميع الجوانب والمكونات قبل إصدار أحكام ونعوت قد لا يستسيغها الكل، لأنها تجمع في كفة واحدة بين "الممارسات الطفيلية" التي تكرس وتثمن منطق الاسترزاق العلمي عبر أساليب المراوغة والتحايل و"الممارسات النقية الصادقة" التي تعمل بفكرة أن البحث العلمي وإنتاج المعرفة السيكولوجية عبارة عن إطار للتواصل والتداول والأخذ والعطاء.... / إذن، حتى لا نسقط في فخ جلد الذات ونعت الجميع بنفس النعوت المشينة والأوصاف غير اللائقة، أعتقد أن الأمر يحتاج إلى عمق في المقاربة ودقة في الاستقصاء وموضوعية في الرأي والحكم. فأنا شخصيا تعودت على استقبال دعوات وطلبات عديدة من دول عربية مختلفة (العراق، فلسطين، الجزائر، سوريا، ليبيا، البحرين، السعودية، ومن مدن مغربية أيضا) إما على بريدي العادي وإما على بريدي الإلكتروني (وعبر موقع شبكة العلوم النفسية العربية) وذلك بقصد التوجيه والمشورة أو بهدف الإمداد ببعض المراجع والوثاق والمعلومات، وما حصل أن ترددت يوما في الاستجابة إدراكا مني بأن تلك الطلبات والدعوات من أجل المساعدة تشكل قرائن وأعراض محددة لاختلالات معينة في جسم البحث السيكولوجي بمفهومه العربي. وهي قرائن وأعرض تقف وراءها أسباب وعوامل موضوعية يجب أن تحظى بمقعد الشرف في اهتماماتنا ونقاشاتنا إذا أردنا فعلا أن ننفتح في المستقبل القريب على حل لمعضلة إنتاج المعرفة السيكولوجية باعتماد مقومات البحث العلمي وإجراءاته الدقيقة. ومن أهم تلك العوامل والأسباب التي نقترح إحاطتها بالنقاش والتداول ما يلي: - محدودية مؤسسات البحث وتواضع بنياته وتجهيزاته -ضعف الصرامة العلمية في تزكية مشاريع البحوث وتصديقها -ضعف في التأطير والتوجيه والإشراف - تثمين منطق الاتكالية والتبعية على منطق الابتكار والإبداع في ميدا البحث. / في الأخيــــر: أود التنبيه إلى أن غايتي من هذا التحليل وإن كانت تتحدد أساسا في استجلاء جميع مكونات وأبعاد القضية المطروحة، فهي لا تروم أبدا السكوت عن الاسترزاق المعرفي غير المشروع...... / مع تحياتــــــي الصادقــــــــة/ د. الغالي أحرشاو/ أستاذ علم النفس/ فاس، المملكة المغربية/ /El Rhali AHARCHAOU /aharchaou_rhali@yahoo.fr
التـاريـــخ : Date : 24/04/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: عبد الستار إبراهيم
الاختصــاص : Speciality : علم النفس
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : الأخوة الزملاء في شبكة العلوم النفسية العربية/ تحية طيبة و وبعد/ شكرا على هذه اللفتة المسئولة، وشخصيا أوفق على هذه الملاحظة، إذ من ألأفضل دائما أن /يتم التواصل بشخص بعينه وعن دراسة أو بحث منشور بعينه مما يعكس جدية السائل وانه أجهد نفسه في دراسة الموضوع ونقب و بحث يإخلاص يعرفه من يمارس البحث العلمي بحق. وقد اعتدت شخصيا أن لا أرد على مثل هذه الالتماسات التي بدأت تتكاثر بشكل ملحوظ. واتفق مع الدكتور عبدالكريم في وصفها بأنها نوع من التسول وربما هي في منطقة رمادية بين التسول و الافتقار للحس الخلقي، لأن فيها أيضا استغلال مديري أصحاب هذه الشبكات بما فيهم بشكل خاص الدكتور التركي و إخلاصة في تقديم الخدمة العلمية لمن يستحقها وما يتطلبه منه ذلك من جهد ووقت يبذل عن طيب خاطر. / وإذا كان الشي بالشيء يذكر، فإنني أود أن أثير الانتباه إلى ظاهرة أخري ليست مشابهة تماما و لكنها أسوأ كثيرا لأنها تصب مباشرة في المشروعية الخلقية. فمثلا نتلقى دعاوي للمساهمة في بعض المؤتمرات التي تشرف عليه هيئات و جامعات عربية محترمة و يضيقون عليك الحصار بأن تمدهم بدراسة أو بحث و بعد أن يحصلوا على مبتغاهم، تفاجأ بخطاب منهم بأن المؤتمر المزمع قد تأجل و سيفيدونك بتاريخ آخر عنه، و ذلك بعد أن يكون البحث بين أيديهم ولا تدري ما حدث له من سرقات باسم جامعة معروفة. أليس هذا نوع فاضح من السرقة؟ أليس من الجدير أن نتباحث معا في مثل هذه الظواهر الطفيلية و كيف نقاومها؟ من المؤسف أنها بدأت تتزايد بشكل ملحوظ. / قس على ذلك كثير من الظواهر ألأخري، بما في ذلك نشر كتب على النت و بحوث بدون إذن أصحابها، أو عمليات القص و واللزق من كتب الآخرين و دون إشارات مرجعية. / إنني أهيب بأهل التخصص أن يبدأوا على الأقل في التوعية بمقتضيات و مواثيق البحث العلمي، أخص يالذكر الأساتذة المشرفين على مثل هذه البحوث لأن الإشراف العلمي من وجهة نظري مسئولية تتعدي كتابة أن المشرف على هذا البحث أو الرسالة هو فلان ولكن دوره يعلو ذلك ليمس التثقيف و التوعية العلمية بأصول البحث العلمي و ما يجب أن يحيط به من ممارسات أخلاقية و شفافية. / شكرا للدكتور عبدالكريم بلحاج و شكرا للدكتور جميل و و زملائه من أصحاب الشبكات المماثلة لأي جهد يمنحونه للتعبير عن هذه الظواهر و الكشف عنها مبكرا دون تخلي عن دورهم الريادي في تقديم يد العون والتواصل بين أهل التخصص خدمة لبحث والتعاون العلمي لشبابنا المتطلع للعون و مد يد المساعدة. / د. عبد الستار إبراهيم/ /Abdel-Sattar Ibrahim, PhD. /drsattaribrahim@yahoo.com /Professor and Consulting Psychologist /Fellow: AABMCP & ABMPP /Life Member, American Psychological Association. /International Officer, the EPA. /Chief Editor, Journal of "Psychological Studies. /Past Chairperson, Psychiatry Department, King Faisal University /Contact Cairo : Mobile 0101478775; home telefax: 38366682.
التـاريـــخ : Date : 24/04/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: عبد الحافظ سيف الخامري
الاختصــاص : Speciality : علم النفس
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : الإخوة والأخوات المشاركين في شبكة العلوم النفسية العربية الأخ الفاضل رئيس شبكة العلوم النفسية العربية السلام عليكم ورحمة الله وبركاته استثارني ما كتبه الزميل الأستاذ عبدالكريم بلحاج عن" التسول المعرفي اللاعلمي " ، إنني مع هذا الرأي ومع مناقشة جادة لمثل هذه المواضيع. ذلك أننا نلحظ ضعفاً متزايدا ومخيفاً من لدن باحثينا وفي مختلف المجالات بدءًا من تسول العناوين والمصادر الجاهزة في الموضوع وشبكة الإنترنت، ومروراً بالاعتماد التام على القائم بعملية الإحصاء ثم قراءته للجوانب الإحصائية وامتداداً لتدخله في إعادة صياغة بعض الأهداف ثم طباعته للجداول والأشكال وتنسيقها والتعليق عليها بل وكتبته أحيانا لنتائج البحث منسقة على (الورد) فضلاً عن الاعتماد اللغوي (ليس على الخبير اللغوي) بل على الطباع ورمي أية أخطاء لغوية على هذا الطباع إذا سأله أحد المناقشين عليها، أما المشرف وما أدراك ما المشرف والذي يرأس ويختار لجنة المناقشة بل ويشارك في إعطاء الدرجة والتقييم في العديد من الدول العربية فإنه يقوم بتبرير الضعف العلمي سواء له أو لطالبه (هذا إذا لم يكن هو الذي قام بكتابتها مشكوراً) ثم تلك المجاملات والإطراءات المبالغ فيها للطالب والأستاذ ولموضوع البحث الذي لا يوجد له مثيل وهو الأول والأفضل وو ..... الخ (رغم أنه موضوع مكرر ومستهلك) والتي تتنافى مع روح البحث العلمي وأخيراً تلك الدرجات المبالغ فيها من منح درجات امتياز مع مرتبة الشرف والأولى والتوصية بالطباعة الخ، حتى لدرجة أنني ذهلت ذات يوم وما زلت حتى الآن، عندما سألت أحد الأساتذة في قسمنا - وهو من إحدى الدول الشقيقة - بعد منحهم لدرجة امتياز ومرتبة الشرف الأولى لأحد الطلبة عن معنى الإمتياز ومرتبة الشرف والأولى فأجابني لا أعرف فقلت له كيف تمنحون تقديرات لطلبة لا تعرفون معناها أنتم ولطلبة لا يعرفون معنى البحث العلمي الصحيح وبالكاد انجزوها وبمساعدات الآخرين ولموضوعات مكرورة ومستهلكة؟ وأردفت ألا تعلمون أنها تدخل ضمن شهادة الزور؟ فأشاح بوجهه عني والتفت إلى الجهة الأخرى وذهب مع آخرين لتناول طعام العزومة التي أعدها الطالب وذويه تكريماً لهكذا مواقف. وطبعا كان من نتائج هذه التساؤلات الغريبة أن يستبعد صاحبها من مناقشات الطلبة منعاً لإحراجهم ومشرفيهم. وأخيراً إذا حسب وقت وجهد هؤلاء الطلبة فلا يتعدى نسبة ضئيلة تجعل المرء يتسائل عن مقدار الجهد الذي يبذله الطالب في تعلمه خطوات البحث العلمي والخبرة التي يكتسبها من ذلك، ثم ما ذا سيقدم ذلك الشخص للأجيال التي تليه الأمر الذي يعني - وبكل أسف- زيادة الأعداد المرصوصة من حملة شهادات ليس إلا. وهي فرصة أن نناقش هذه المواضيع في شبكتنا الفتية ، شاكرا لكم أيها الإخوة من الأساتذة والأطباء الأجلاء ولرئيس هذه الشبكة الدكتور جمال هذه الجهود الرائعة والمستمرة. وتقبلو خالص الشكر والتقدير د/ عبد الحافظ سيف الخامري قسم علم النفس كلية الآداب والعلوم الإنسانية جامعة صنعاء عضو الهيئة العلمية لمجلة العلوم النفسية العربية d_hafed@hotmail.com
التـاريـــخ : Date : 24/04/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: الدكتور عبدالكريم بلحاج
الاختصــاص : Speciality : علم النفس
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : بسم الله الرحمن الرحيم/ الإخوة والأخوات المشاركين في شبكة العلوم النفسية العربية/ الأخ الفاضل رئيس شبكة العلوم النفسيه العربيه/ / تحيــــة طيبــــة، وبعـــد / تصلنا بين الفينة والأخرى من بريد مراسلات الشبكة، رسائل طلب مساعدة علمية، تتعلق ببحث أو رسالة جامعية، للحصول على دراسات سابقة في موضوع كذا، وعن المستجدات فيه وما إلى ذلك. أو مقاييس تفيد هذا الموضوع أو ذاك، دون تحديد مفصل مكتفيا صاحب الطلب بذكر "عنوان موضوع البحث أو الرسالة" وعلى من يود الإجابة و المساعدة أن يمد صاحب(ـة) بما توفر لديه في الموضوع...إلخ. / هذا مجرد أسلوب لنموذج ما يمتم تداوله عبر الشبكة، إنّ المسألة قد تُقبل عندما يتعلق بطلب دراسة أو عمل يكون محددا من خلال معلومات دقبقة تُعرف به، حتى إذا كان في حوزة من بإمكانه الإفادة أرسله، و هذه العملية تدخل في باب التعاون والدعم والتبادل تشجيعا للبحث، أما والمسألة هي غير ذلك، فهذا يثير أكثر من تساؤل عن مدى جدية من يقوم بالبحث والجهة المشرفة عليه. / ألا ترون معي أن هذه الطريقة هي نوع من التسول المعرفي، حتى لا نقول العلمي، وهي غريبة عما يقتضيه منهج البحث، على اعتبار أن البحث الببليوغرافي والمرجعي هو أول خطوة عملية يعتمدها الباحث في عمله، فما معنى أن يطلب المساعدة في هذا الإطار وبالشكل الذي نطلع عليه في مراسلات الشبكة؟ / إني بإثارتي هذه المسألة، أدعوا ألا نُغمض أعيننا عن بعض "الممارسات الطفيلية" الآخذة في الانتشار في العمل الجامعي، والتي تحاول أن تختزل الجهود والمثابرة. إنّ أكبر خدمة نقدمها للطلاب والباحثين المبتدئين هي في توجيههم وإرشادهم نحو السلوكات الصحيحة على مستوى أشكال العمل الجامعي، اعتبارا لنقص الخبرة لديهم ولحاجاتهم للتأطير والتكوين في هذا المجال. / إني أسوق هذه الملاحظات من باب الحسّ بالمسؤولية العلمية الملقاة على عاتقنا كأساتذة جامعيين، و من باب الغيرة على الشبكة حتى تُحافظ على قيمتها الرائدة وأدوارها التربوية و العلمية وجودة رسالتها. / لقد قصدت إثارة الموضوع معكم ومع رئيس الشبكة وهيئتها العلمية الإستشارية، لما عهدته في رئيسها من صدر رحب للملاحظات والنقد في اتجاه ما يخدم تطوير أداء الموقع، وكذلك لإحساسنا أننا شركاء في التواصل العلمي البناء لتأسيس وتنشيط ثقافة سيكولوجية واعدة. ومن جهة أخرى يعود لكم قرار تعميم هذا الخطاب عبر الشبكة إذا رأيتم أن الموضوع يحتمل مناقشة، أو استبعاده ورفضه وإلقاءه في سلة المهملات./ مع كامل المودة والتقدير/ الأستاذ عبدالكريم بلحاج./ علم النفس/ المغرب/ /Pr. Abdelkrim BELHAJ /abdelkrimbelhaj@yahoo.fr
التـاريـــخ : Date : 24/04/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: عبد الحسين رزوقي الجبوري
الاختصــاص : Speciality : علم النفس
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : الإخوة والأخوات المشاركين في شبكة العلوم النفسية العربية/ الأخ الفاضل رئيس شبكة العلوم النفسيه العربيه/ تحيــــة طيبــــة، وبعـــد/ / نشر الاستاذ عبدالكريم بلحاج. مقالة عن التسول المعرفي وانا حقيقة احترم وجهة نظره ولكن أحب أقول نحن في الوطن العربي متباينين في تقديم الخدمات المكتبية، فهناك بلد لديه كل الامكانت متاحة، وهناك آخر خدماته ضعيفة. والطالب حين يطلب المساعدة العلمية هي إحدى الطرق التي يبحث فيها، وخاصة الدراسات السابقة. ربما هناك دراسة أجريت في بلد الأستاذ عبدالكريم بلحاج. وهناك طالب في الخليج العربي لم تصل اليه هذه الدراسة وما الضير ان ترسل له، وهذا جانب من التعريف بدراستنا السابقة في الوطن العربي، و أحيانا يكون بحسب الخبرة هناك من لديه اطلاع عن موضوع معين والأخر لم يطلع عليه بل انى اتمنى من يطلب دراسة سابقة وهناك من يجيب عنها ان تنشر في " شبكة العلوم النفسية العربية " أو توزع في بريد قائمة مراسلاتها، ليطلع عليها المشتركين في خدمات الشبكة، وهذا مصداق لقول الرسول محمد صلى الله عليه واله وسلم "زكاة العلم في نشره"، ونحن معشر العلماء فقراء ماديا وأغنياء علميا فسقطت عن زكاة المال ولم تسقط عنا زكاة العلم. والله من وراء القصد والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته / الدكتور عبد الحسين رزوقي الجبوري/ نائب رئيس الجمعية العراقية للمناهج وطرائق التدريس والتقويم التربوي/ مدير ادارة الجودة الشاملة والاعتماد/ كلية التربية ابن رشد / جامعة بغداد/ مدير العلاقات العامة جمعية انورالحسين ا لانسانية/ عضو هيئة التدريس في قسم العلوم التربوية والنفسية/ /huseinmjeed@yahoo.com
التـاريـــخ : Date : 24/04/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: د. أمجد أبوجدي
الاختصــاص : Speciality : علم النفس
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : الساده العاملين في مجال العمل النفسي ورعاية الطفولة / تحية طيبة وبعد، / يعلن مركز “بانا للاستشارات والتدريب، عمان-الاردن” عن عقد دورة تدريبية في مجال: / " العـــلاج باللعــــب والدرامـــــا" / مابين 13-15/5/2010 / فندق عمان الدولي / www.arabpsynet.com/Congress/CongJ25CC&Training.pdf / بواقع (21) ساعة تدريبية يكتسب خلالها المشارك مهارات الدخول الى عالم الاطفال، وكيفية توجيه الأنشطة القائمة على اللعب في تحسين عوامل الصحة النفسية للأطفال، وزيادة مستوى تكيفهم، إلى جانب اكتساب مهارات تشخيص مشكلات الاطفال السلوكية والانفعالية، والاجتماعية القائمة على اللعب. لمزيد من التفاصيل يمكن الاطلاع على الملف المرفق، او زيارة الموقع الخاص بالدورات http://am1974.easycgi.com/announcements.php ، أو الاتصال عبر البريد الإلكتروني mail@banacenter.com ،أو الاتصال على الهاتف الجوال 8619202/078 / وتفضلوا بقبول فائق الاحترام والتقدير / د. أمجد أبوجدي / مدير المركز / Bana Center for Consultation & Training / mail@banacenter.com
التـاريـــخ : Date : 24/04/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: Pr. Abderrahmen IBRAHIM
الاختصــاص : Speciality : الطب النفسى
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : قدم الدكتور البروفيسور عبد الرحمن ابراهيم* محاضرة في مبنى اتحاد الكتاب العرب بعنوان "الغضـــب" ./ بطاقة تعريف بالمحاضر: عبد الرحمن ابراهيم دكتور في الطب البشري وحاصل على شهادة دكتوراه فلسفة Ph.D في الطب النفسي وحاصل على لقب بروفيسور في علوم الطب النفسي والتحليل النفسي, له عدة مؤلفات نذكر منها :‏ اضطرابات الشخصية ـ الفحص النفسي والعقلي ـ معالجة الاكتئاب ـ الفصامي ـ كيف نفهم الوفاة ومرارة الفقد والأسى ـ جوانب هامة من تطور الطفل والمراهق ـ ميليس في قفص التحليل النفسي ـ إضاءات حول الفصام والاكتئاب ./‏ ريـــم ديـــــــــب/ الوحدة - الأربعاء/17/3/2010 / أهم محاور المحاضرة‏ / -تعريف الغضب/ في بداية محاضرته بدأ الدكتور عبد الرحمن بالتعريف بالغضب فهو باللغة العربية نقيض الرضا،/ والغضب منه المحمود ومنه المذموم .‏ المحمود ما كان في جانب الحق، والمذموم ما كان مجانباً لذلك. وغضوب في اللغة العربية تعني عبوس , وفي اللغة الفرنسية هو عبارة عن تغير عنيف في المزاج وحركة عدوانية إزاء أحد ما أو شيء ما . ‏/ -الغضب بين الطبيعة والانسان :/ الغضب انفعال كانفعالات الطبيعة » أعاصير وبراكين وزلازل « وهو طبيعي ضمن حدود اعادة التوازن إلى الكائن الانساني فلا نجد الطبيعة تؤذي نفسها أبداً إنما تتعامل وتغضب بما يحقق التوازن دون أن يؤدي ذلك إلى موتها أو فنائها أو حتى أذية نفسها .‏ في حالات كثيرة ينتابنا انفعال الغضب ـ فنغضب ونثور كالبركان ونفقد قدرة التفكير والادراك والتحمل وتتلاشى محاكمتنا العقلية وتتكون في داخلنا رغبة ملحة لتكسير الأشياء حولنا فلا نرى ولا نسمع سوى فوران وغليان الغضب في أعماقنا وهذا يدفعنا لخسارة أشياء نعتز بها وتعتز بنا، ثم نستيقظ بعدها على ألم الندم داخلنا. وتستثير مثيرات الحياة استجاباتنا المتعددة وانفعالاتنا المختلفة لا سيما الغضب حين ندرك وجود تهديد إما من خلال احساساتنا الخارجية وإما من عقولنا من خلال خيالاتنا الوهمية إلا أن فهم سيكولوجية الغضب وما ينتج عن ذلك الغضب من أحاسيس نشعر بها وأفكار وسلوك يمكن أن يكون الخطوة الأولى لكسر دائرة الغضب السلبي .‏ / - الآثار الصحية السيئة للغضب على الجسم‏ يؤثر الغضب على قلب الشخص الذي يغضب تأثير الجري على القلب وانفعال الغضب يزيد من عدد مرات انقباضاته في الدقيقة الواحدة فيضاعف كمية الدم التي يدفعها القلب في الأوعية وبالتالي يجهد القلب لأنه يجبره على زيادة عمله عن معدلاته الطبيعية والانسان الذي اعتاد على الغضب يصاب بارتفاع ضغط الدم وتتصلب شرايينه الدقيقة وتفقد مرونتها وقدرتها على الاتساع لكي تستطيع أن تمرر تلك الكمية من الدماء التي يضخها قلب الغاضب وبالتالي ارتفاع ضغط الدم يعرض صاحبه لنزف دماغي صاعق يؤدي به الى جلطة قلبية أو حتى الموت المفاجئ وقد يؤثر على أوعية العين الدموية فيسبب له العمى المفاجئ وعلى صعيد آخر يسبب ارتفاع السكر في الدم .‏ / - عن علاج الغضب :‏ / -العلاج السلوكي : يعد هذا العلاج فعال في حالات الغضب حيث يعدل في السلوك غير المستحب ويستبدله مع التدريب والتعلم بسلوك آخر أكثر ايجابية ويساعد الفرد على التكيف والتوافق مع المواقف الصعبة ويتم تدريب الفرد على ايقاف كامل أو مؤقت لتوتر عضلات الجسم والتنفس بعمق من خلال الحجاب الحاجز والتحدث الى النفس ببعض الكلمات التي تبعث الهدوء والراحة اضافة الى استحضار بعض المواقف المحببة من الذاكرة مستخدماً الإيحاء ليعيشها في خياله من جديد .‏ - العلاج المعرفي: الذي يسعى لتغيير الأفكار اللا عقلانية ويحث هذا الأسلوب على التفكير الأكثر ايجابية و واقعية بشأن العالم وعلى التمييز بين الأفكار المنطقية والأفكار اللا منطقية عن الغضب وبذلك يكتسب الفرد مهارات نافعة وفعّالة في التفكير والشعور والتصرف .‏ -العلاج بالعطور: يستخدم العلاج بالزيوت العطرية في علاج التوتر والغضب والانفعال .‏ والعلاج بالفن والكتابة والرسم: من الأنشطة الابداعية التي تشعر صاحبها بالقدرة على الانجاز فضلاً عن أنها ترفع الحالة المعنوية والمزاجية للأفضل وتعتبر من الأساليب المقبولة للتعبير عن الغضب والتسامي به .‏ / إنّ الغضب لا يفرز إلا الضغينة والحقد وهو نار تحرق العقل وتسحق البدن وتصيبه بأمراض لا حصر لها , والتحكم في انفعال الغضب والسيطرة على النفس من الأمور بالغة الأهمية لكي ينجح الانسان في حياته ويستطيع أن يتوافق مع نماذج البشر على اختلاف طباعهم وأخلاقهم .‏ / /* Pr. Abderrahmen IBRAHIM /abd.s.ibrahim@gmail.com
التـاريـــخ : Date : 24/04/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: لينا تميـــــم
الاختصــاص : Speciality : علم النفس
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : الأخوة الزملاء في شبكة العلوم النفسية العربية/ الزمـلاء الأفاضـــل الأطبــاء و أساتــذة علـــم النفــس / تحية طيبة و بعد/ آمل منكم مساعدتي في الحصول على دراسات سابقة حول موضوع " الوسواس القهري و علاقته بمتغيرات الشخصية و مفهوم الذات و حب الحياة " .و عن تلك المتعلقة بالمستجدات الحديثة حول الوسواس القهري باللغتين العربية و الانجليزية / تفضلوا بقبول فائق الشكر و الاحترام / الطالبة لينا تميـــــم/ ماجستير علم النفس/ جامعة بيروت العربية/ / lina tamim / lanloun07@hotmail.com
التـاريـــخ : Date : 24/04/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: Yousr MEZGHANI MOALLA
الاختصــاص : Speciality : الطب النفسى
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : Chers Collègues, / Nous avons le regret de vous informer que suite aux problèmes de trafic aérien consécutif au volcan islandais, le 8ème séminaire du Mastère d'Adolescentologie, prévue les 22 et 23 avril 2010 à la faculté de Médecine de Sfax est reporté pour les 27 et 28 mai 2010. Nous vous remercions pour votre compréhension. / Cordialement / /Les coordinateurs du Mastère /Pr. Yousr MEZGHANI MOALLA /yousr.moalla@rns.tn / Pr. Ag. Noureddine AYADI
التـاريـــخ : Date : 24/04/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: مصطفى شقيب
الاختصــاص : Speciality : علم النفس
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : الأخوة الزملاء في شبكة العلوم النفسية العربية / تحية طيبة و وبعد / يشرفني أن ابعث إليكم تلخيصا لنشرة المعهد العلمي الفرنسي حول عملية النوم وما إذا كانت المناطق الدماغية تنام في وقت واحد أم بشكل متتالي. / مصطفى شقيب / كاتب في علم النفس/ المغرب/ /chakib MOSTAFA /chaqib@yahoo.fr كيـــف ينـــام الدمـــاغ؟ / ماذا يحدث في دماغنا عندما نكون غارقين في نوم عميق؟ هذا ما حاول فريق من ال Inserm معرفته بقيادة البروفسور ميشال مانيان. ووفقا للنتائج ، لا تنزع جميع المناطق في الدماغ إلى النوم في الوقت نفسه ،إذ تتقدم بعض المناطق قليلا على الأخريات... / أساسي لبقائنا، يمثل النوم ثلث حياة الإنسان. هذه الحالة الخاصة، التي يكون فيها دماغنا "في راحة" هي موضوع دراسات عديدة. ماذا يجري حقا في أدمغتنا عندما نكون في تلك الحالة الهامدة؟ لسنوات طويلة ، اعتقد الباحثون أن حالة النوم كانت مترابطة مع تغيير في النشاط الكهربائي لجميع البنيات الدماغية. إلا انه منذ خمسة عشر عاما تمت إعادة النظر في هذا المفهوم، ولكن يبقى من غير الواضح كيف ينتقل الدماغ من حالة اليقظة إلى حالة النوم، والعكس بالعكس. لقد حاول الباحثون الفرنسيون معرفة ما إذا كانت القشرة الدماغية والمهاد-التلاموس- المرتبطتان كلاهما وظيفيا بشكل وثيق- ينامان أو يستيقظان في وقت واحد؟ / ومن خلال تحليل الإشارات الكهربائية التي تم جمعها لعدة أيام متتالية لدى مرضى صرع يخضعون للعلاج الجراحي من نوباتهم ، فوجد الباحثون أن" المهاد" (باللون الوردي على الرسم البياني) بدا أنه أول من يخلد للنوم، بينما العديد من" المواقع القشرية" (باللون الأزرق على الرسم البياني) يسجل تأخيرا في اضمحلال نشاطها.وقد يصل هذا التأخير حتى إلى حد عشرين دقيقة ومتغيرا جدا من مريض لآخر. وبالمقابل ، ترتبط " اليقظة" بالتنشيط المتزامن لكل من المهاد والقشرة الدماغية. لتبين هذه النتائج الدور الهام الذي يضطلع به المهاد أثناء النوم. / "تبقى مناطق قشرية واسعة في حالة تنشيط لعدة دقائق بعد أن يكون المهاد قد اتخذ النشاط المميز للنوم ، وهذا يمكن أن يفسر الظواهر الهلسية التي تلاحظ كثيرا لدى الإغفاء ومبالغتنا في تقدير الوقت اللازم لكي نغفو" يوضح ميشال مانان. / المصدر : نشرة المعهد العلمي الفرنسي Inserm -- 17 مارس 2010 halamic deactivation at sleep onset precedes that of the cerebral cortex in humans - PNAS February 23, 2010 vol. 107 no. 8 3829-3833
التـاريـــخ : Date : 24/04/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: ا.د. أحمــــد عكاشـــــــــه
الاختصــاص : Speciality : الطب النفسى
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : الأخوة الزملاء في شبكة العلوم النفسية العربية الزمـلاء الأفاضـــل الأطبــاء و أساتــذة علـــم النفــس السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، يشرفني اعلامكم(بعد عودتي أمس من كوبنهاجن)أني كنت احد المحكمين الثمانية لـ"أكبر جائزة علمية في الطب النفسي" على المستوى العالمي والتي كان من المقرر أن تمنح لمن "أعطى قيمة لكرامة وحقوق المريض النفسي وساعد بأساليب علمية في المساهمة بالنهوض بالصحة النفسية للمريض النفسي". و التي تقدم لها أربعة عشر عالماً من كبار الباحثين في مجال الطب النفسي عالمياً و من كل بلاد العالم أعتبرهم وبعد منافسات امتدت لساعات، استقر الرأي على أعطاء جائزة: "جـــوان لوبيـــز إيبـــور لعـــام 2010" مناصفة بين: أ.د. جـــول أنجســـت ( سويسرا ) و أ.د. إيـــاد الســـراج ( فلسطين ) مدير برنامج غزة للصحة النفسية يسعدني و أنا أزف هذه البشرى إلى زملائي أخصائيي العلوم النفسية العرب أن أتقدم إلى الأستاذ الدكتور أياد السراج بأصدق التهاني لنيله هذا "التتويج العالمي"، الذي أثمنه اعترافا بجهوده و الفريق العامل معه في تقديم خدمات صحية-نفسية راقية لرعاية ضحايا العدوان و تقدبرا لما تحمله وزملائه من معانات الاعتقال والقبض والحرمان في سبيل مساندة الأطفال والنساء ضحايا القمع والقهر والقنابل على غزة والذين يعانون اضطرابات نفسية. إنّي و إن حظيت بشرف أن أكون الوحيد الذي "رشــح أ.د. إياد السراج لهذه الجائزة"، وأتيحت لي الفرصة كأحد المحكمين أن أشرح إسهاماته (بعيدا عن المآثر الذاتية). فقد زادني فخرا و شرفا نيله الجائزة. إنّ الشرف و الفخر الذي ناله الزميل العزيز إياد يتجاوز شخصه الكريم إلى كافة الأطباء النفسيين العرب و يحق للامه العربية أيضا أن تشرف بمن وهب حياته لخدمة قضية عادلة بالرغم من كل المعوقات و الصعاب التي واجهها هو وزملائه في برنامج غزة للصحة النفسية. للتذكيرأ أحيطكم علما أنه يتم منح الجائزة أثناء "الكونجرس العالمي" للجمعية العالمية للطب النفسي في بكين بالصين من 1-5 سبتمبر 2010 وتشمل الجائزة شهادة تقدير، ميدالية ونصف التكريم المادي. / ا.د. أحمـــــد عكاشـــــــــــــــــــــــــــــه / أستاذ الطب النفسي / رئيس إتحاد الأطباء النفسيين العرب aokasha@internetegypt.com / http://www.arabpsynet.com/mailinglist/ConsMailingList.asp
التـاريـــخ : Date : 24/03/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: د جميل الطهراوي
الاختصــاص : Speciality : صحة نفسية
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : الأستاذ الدكتور الفاضل أحمد عكاشة تحية عطرة من أرض فلسطين أرض الخير إلى يوم الدين لقد أسعدتنا بما كتبت وندعوا لك بالصحة وطول العمر نريد أن تشرفنا في غزة لنستفيد من علمكم الغزير لطلبة الدراسات العليا(اكلينيكي) والذي ستدعمه منظمة الصحة العالمية في الجامعة الإسلامية ومن الممكن (ضغط ) المساقات لتناسب وقتك لتكون مكثفة في أقل وقت ممكن ننظر بشوق لليوم الذي نراك فيه بيننا ودمتم بود د جميل الطهراوي jtahrawi@iugaza.edu.ps غزة صحة نفسية
التـاريـــخ : Date : 24/03/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: Amal Killawi, LLMSW
الاختصــاص : Speciality : US
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : ASA, Does anyone know how to reach Dr. Heba KOTB, the Sex Therapist in Egypt? I would like to consult her regarding the development of a chapter on sex therapy with Muslims. I've emailed her and called, but haven't heard back from her. Anyone know others with that specialization? I would appreciate it. Thank you, Amal Amal Killawi, LLMSW University of Michigan-School of Social Work akillawi@gmail.com Counselor, UM Counseling and Psychological Services (CAPS) Project Manager, UM Research on American Muslim Cultural Challenges with US Healthcare Editorial Assistant, Journal of Muslim Mental Health Community Educator, Muslim Family Services
التـاريـــخ : Date : 02/03/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: سارة – غزة
الاختصــاص : Speciality : أخصائية نفسية
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : ارجو مساعدتكم الضرورية في موضوعين مختلفين : - كيف استطيع الحديث مع طفل يبلغ من العمر 13 سنة عن امكانية تعرضه للتحرش او الايذاء الجنسي حيث اشك (كاخصائية نفسية ) انه سبب حالة الاكتئاب التى يمر بها. الرجاء مساعدتى بخطوات او طريقة علاجية فعالة - بالنسبة لمرض الفصام هل هناك مقياس معين للضغوط النفسية التى تعانيها عائلات هؤلاء المرضي ام ان قياس الضغوط النفسية لديهم يتم بواسطة مقاييس الضغوط النفسية العامة . وبارك الله فيكم سارة – غزة أخصائية نفسية saeda1981@hotmail.com
التـاريـــخ : Date : 28/02/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: zeena al-khirallah
الاختصــاص : Speciality : باحث
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : سلام عليكم اتمنى ان تبعثي لي ايميلج ليتسنى لنا مراسلت زينة عبد الصاحب
التـاريـــخ : Date : 08/02/2010

***    ***   ***   ***

.

الاسم واللقـب : Name & First Name: Ms. Baheia Ahmad DERWEESH - USA
الاختصــاص : Speciality : Licensed Clinical proffessional Counselor and Adjunct teacher
نـــص بريد المراسلات: Mailing Text : Hello colleagues I am so happy that I found this web site. I appreciate the group who decided to initiate it. I believe that communicating and exchanging knowledge about mental health is important for all of us. I like to response to the subject related to Autism. I believe that adding the new words to the Arabic language will make more sense. I like to suggest to those who is in charge of the website to make some changes since the information is really helpful but looking at the page make me feel dizzy because it has so much and many things are moving around in different direction which make the page very bust and unattractive. I hope that I am not offending anybody but I am concerning about people missing good information because of that. Thanks Baheia
التـاريـــخ : Date : 06/02/2010

***    ***   ***   ***

Results Page: 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27

Add your Mailing / أضــف بريدك / Ajouter votre courriel

 

Document Code PD.0035

ترميز المستند PD.0035

Copyright ©2003  WebPsySoft Arab Company, Arabpsynet (All Rights Reserved)